العملات المشفرة

في هذا التاريخ.. بيتكوين ستصل إلى 100 ألف دولار!

رغم التقلبات الشديدة التي تمر بها العملات الرقمية إلا أنه وفيما يبدو ستواصل هذه العملات الارتفاع إلى مستويات قياسية ربما تصل إليها لأول مرة.

التوقعات جاءت هذه المرة من قبل الاقتصادي الكبير في جامعة ” #هارفار” كينيث روجوف، الذي توقع أن تصل إلى 100 ألف دولار، قبل أن تهبط مجددا إلى مستويات الـ100 دولار، بعد 10 سنوات من الآن.

وتوقع أن يكون نظام التعامل في العملات الرقمية محفزا لانخفاض الأسعار، على الرغم من اعترافه أن هذا التطور لن يحدث بين عشية وضحاها.

وأضاف روجوف لقناة “سي إن بي سي”: “أعتقد أن #بيتكوين سوف يساوي جزءا صغيرا مما هو عليه الآن إذا انتظرنا لـ 10 سنوات من الآن. أود أن أرى سعر 100 دولار على الأرجح منخفضة من 100.000 دولار بعد عشر سنوات من الآن”.

وتواجه بيتكوين والعملات الرقمية اتهامات بإجراء معاملات غير مشروعة، وغسيل أموال، وعدد من الجرائم غير المشروعة، إلا أنه لا توجد تقديرات حول نسبة دخول العملات الرقمية المستخدمة في الأنشطة غير المشروعة.

وقال المؤسس المشارك ورئيس مجموعة #بلوكشين الاستخبارية شون أنستي، وفقا لموقع “سي إن بي سي”، إن مستوى المعاملات غير القانونية في بيتكوين قد انخفض إلى 20% في عام 2016 وكان “أقل بكثير من ذلك” في عام 2017.

وقال روجوف إن التنظيم الحكومي سيشكل حافزا لانخفاض أسعار العملات الرقمية على الرغم من أنه أكد أن الأمر سيستغرق بعض الوقت لوضع إطار عالمي للتنظيم.

وقال “إن الأمر يحتاج حقا إلى تنظيم عالمي، وحتى لو تصدت الولايات المتحدة له والصين، لكن اليابان لن تفعل ذلك”.

وفي الوقت نفسه، فإن التطورات التنظيمية في مشهد العملات المشفرة تعتمد على البلدان الفردية. وتم تقنين بيتكوين كعملة من قبل اليابان في العام الماضي، كما اعترفت البلاد رسميا بعدد من تبادلات العملات المشفرة، ولكن سرقة ضخمة لإحدى البورصات العملاقة في اليابان بلغت قيمتها 530 مليون دولار في يناير دفعت السلطات إلى إدخال تحسينات.

ومن ناحية أخرى، نفذت كوريا الجنوبية قواعد تسمح بتداول العملات المشفرة فقط من الحسابات المصرفية وبأسماء حقيقية.

وهذه ليست المرة الأولى التي يشير الاقتصاديون إلى أن أسعار #العملات_الرقمية ستقسط، وقبل بيع بيتكوين في ديسمبر من العام الماضي، قال روجوف إن أسعار العملة الرقمية سوف “تنهار” وسط محاولات من الحكومات لتنظيم هذه السوق.

وتداولت عملة بيتكوين، اليوم الأربعاء، عند مستوى 10562 دولارا بحسب موقع coinmarketcap. وانخفضت هذه العملة الرقمية بنحو 20% هذا العام، بعد بلوغها مستوى قياسيا بلغ أكثر من 19.000 دولار في ديسمبر من العام الماضي.

ولكن أحد الأسباب التي جعلت السلطات بطيئة في التصرف عندما يتعلق الأمر بتنظيم بيتكوين، ويرجع ذلك إلى ترقب التكنولوجيا وراء العملة الرقمية، وفقا لروغوف.

وقال روجوف “إنهم يريدون رؤية تطور التكنولوجيا”. وأضاف أن القطاع الخاص “تاريخيا” اخترع كل شيء “في تاريخ العملة، من العملة الموحدة إلى العملة الورقية.

اظهر المزيد